pajoohaan.ir

  قلوب مع محمد صلی الله علیه و آله
یتناول هذا الکتاب برهانا من البراهین التی یمکن للصادقین أن ینطلقوا منها فی والرسالة التی جاء بها.. مثله مثل ]أنبیاء یبشرون بمحمد البحث عن محمد و]ثمار من شجرة النبوة[ ویمکن صیاغة هذا البرهان بطرق مختلفة منها أن الله سبحانه وتعالی لعنایته التامة بخلقة، والمتجلیة فی کل شیء یستحیل أن یترک خلقه هملا من دون أن یرسل إلیهم من یدلهم علی حقیقتهم وحقیقة الکون الذی یعیشون فیه، والمصیر الذی یصیرون إلیه،
والتکالیف التی کلفوا بها.. وهذا الذی یرسله یحتاج – لیؤدی وظیفته التبلیغیة عن الله - أن یکون معلوما للخلق معروفا لخاصتهم وعامتهم.. لأنه لا یمکن أن یؤدی وظیفته التبلیغیة من دون أن یعرف.
ثم إن للمعرفة آثارا کثیرة قد تکون حجابا بین الخلق، وبین هذا الرسول الذی أرسله الله عنایة بخلقه.. ففرعون معروف لکثیر من الخلق، ولکنه معروف باستبداد وظلمه.. ولهذا کانت المعرفة الأکمل والأجمل والأکثر تثثیرا هی المعرفة التی ینشث عنها الحب والإعجاب والتثثر..

continue_text

for_you